X

OCT

كانت المعلومات المتعلقة بأمراض العين خاصة أمراض الشبكية قليلة جدّاً حتى قبل بضع سنين بسبب عدم وجود هذه التقنية ‏إلّا أنّه يمكن في الوقت الراهن فحص الطبقات المختلفة للعين وخاصة الشبكة في مستوى الأنسجة والخلايا بمساعدة هذا ‏الجهاز. في هذه التقنية يتم استخدام مصدر للضوء ويخلو هذا المصدر عن الإشعاعات المؤينة ولا حاجة إلى مسّ العين ويجري ‏العمل خلال بضع ثوانٍ ويخلو عن الأعراض الجانبية للعين. ‏

من خلال استخدام هذا الجهاز، يتمّ إظهار الصور الحية للقسم الداخلي للأنسجة بجودة المجهر ويمكن إعداد التصوير السريع ‏والمباشر من مورفولوجيا الأنسجة. هذا الجهاز يُظهر طبقات الشبكية بدقة عالية وهذا يساعد الطبيب في الفحص والعلاج ‏والدراسة المتواصلة لأمراض الشبكية بشكل فاعل. ‏


هدف هذا النوع من التصوير ‏

هذا التصوير يلعب دوراً كبيراً في تشخيص أمراض مختلفة للشبكة بما فيها انفصال الشبكية، وانتفاخها أو وجود ثقب في ‏بقعي العين.‏

وكذلك يساعد هذا الجهاز في تشخيص مرض الجلوكوما أو الماء الأسود وأمراض المصابين بالسكري وكذلك يمكن استخدامه ‏في الفحوصات الدورية وتقييم دقيق للأمراض. ‏

وكذلك يمكن استخدام هذا الجهاز قبل عملية الساد للعلم المسبق بالنسبة لنتيجة العملية وفي حال عدم اكتمال الرؤية بعد ‏عملية الساد يساعد هذا الجهاز لتشخيص الأسباب. ‏

يجب الاهتمام بأنّه لا يمكن تشخيص أكثر حالات الشدّ الزجاجي الشبكي (‏Vitreomacular traction‏) ‏والغشاءات فوق الشبكية (‏epiretinal membrane‏) إلّا باستخدام هذا الجهاز. ‏

 

الإجراءات قبل التصوير

يتمّ استخدام قطرية ميدراكس قبل القيام بالتصوير للانفتاح الكامل لسواد العين. ‏

 

مراحل الإجراء ‏

بداية يتمّ إدخال معلومات المريض إلى الجهاز ويُطلب من المريض وضع ذقنه وجبهته في الموضع المحدد من الجهاز وأن ينظر إلى ‏النجم الأحمر الموجود داخل الجهاز وأن لا يرفّ ولا يحرّك عينه لعدة ثوانٍ. تتم طباعة الصور والمعلومات فوق أوراق ويتمّ ‏تقديمها للمريض. ‏

 

الأعراض الجانبية

بسبب الانفتاح الكامل لسواد العين متأثراً بالقطرة، تصبح رؤية المريض ضبابية لحوالي 3 إلى 4 ساعات خاصة في الرؤية ‏القريبة، وبهذا السبب تصبح القراءة صعباً على المريض خلال هذه المدة القصيرة. ‏

 

مكان و زمان الإجراء ‏

يومياً سوى الأيام العطلة من 7 صباحاً إلى 7 مساءً ‏

مدة إجراء الاختبار للعينين تستغرق حوالي 15 دقيقة

المبنى الرئيسي للمستشفى- الطابق الثاني- غرفة ‏OCT


 

دی ان ان